قصيدتان …………………………… السمٌاح عبد الله

قصيدتان

شعر : السمٌاح عبد الله *

1-   ويدق بيوت الأطفال

خَبطَ فيٍ طُرُقَات القرية ،

حتى وصل ألينا ،

أعطى كلامنا شجرة

السنوات المارة كقطار مرت كقطار ضربت فى الذاكرة وفى الفورين .

وفى القلب كمطرقة كمطارق طراقى الحرب ،

كبرنا ،

وتكسرت الطرقات من الخطو المر ،

تكسرت الخطوات من الطرقات المرة ،

ورجعنا ،

فلقيناه يخبط فى طرقات القرية ويدق بيوت الأطفال ،

وفى يده الأشجار الزدهرة

2-   ولربما كان جوعانا

هذا دبيب خطا المقتول ،

يقصدنا ،

فى هداة الليل ،

طراق على الباب

ماذا يريد ؟ ،

قتلناه ؟

أجل .

، ولربما كان جوعانا فهاتوا خبزة مطبوخة للمائت الصادى ،

ورشوا فى المجاز الرمل والماء ،

وخلوا بين خبزته وسكته وناموا ،

عله فى غفلة من نومكم يرضى بقسمته ويرجع فى ،

خلود الموت  ،

يأخذ رقدة ،

ويقول للموتى :

، تغيرت الدروب ،

ولم أعد أقدر أن ،

أبصر دربا ،

للصحاب